الـــــــــــــحـــــــــــجــــــــاب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الـــــــــــــحـــــــــــجــــــــاب

مُساهمة من طرف على خطى الحبيب في السبت 14 يونيو 2008, 6:20 am

أحب حجابى

اهمية الحجاب تكمن في انه اعز ما تملكه الفتاة :
ان اعز ما تملكه المراة هو الحياء ، واهم ما في حياء المراة حجابها ، ولذلك فان اعداء الاسلام حين يريدون هدم أي مجتمع من المجتمعات يركزون في هجماتهم على المراة ، ولو ان كل اخت من الاخوات او بنت من البنات او زوجة من الزوجات تمسكت بحجابها ولم تستجب لدعوى اعداء الاسلام بتحرير المراة لاستقام المجتمع . لانه باختصار لو استقامت المراة لاستقام المجتمع .
واذا كان الحياء في حق الرجل فريضة فانه في حق المراة فرائض ، ولو كان الحديث عن الحياء للرجل مرة فانه يكون للمراة الف مرة ، لان طبيعتها اقرب للحياء حتى ان الفتاة العذراء البكر ليضرب بها المثل في الحياء ، واعظم حياء المراة ان تداري جسدها ومفاتنها عن اعين الناس ، نعم والله اعظم ما تمتلك المراة حياءها ، واعظم حياء المراة حجابها .
واسمحوا لي ان اطرح سؤالا عليكن ايتها الفتيات : بالله عليكن لو ان لدى احداكن شيئا غاليا ثمينا ، الا تحافظ عليه وتحفظه بعيدا ليس فقط عن اعين الناس وانما قد تحفظه بعيدا عن نفسها هي ايضا ؟.
الاجابة بلا شك : نعم .
فكذلك الحياء هو اغلى شيء تمتلكه الفتاة ، واغلى ما في حيائها حجابها ، الم تروا ايتها الاخوات ان اللؤلؤة وهي في قاع البحر تحفظها المحارة وقد تكون هذه المحارة ليست بديعة الشكل وليست جميلة ومع ذلك فانها ضرورية ولا غنى عنها لحفظ اللؤلؤة فكذلك الحجاب لا غنى عنه للحفاظ على المراة .

سؤال غريب ولكن :
وقد تقول احدى الفتيات : لماذا فرض الحجاب على المراة ؟ ولم يفرض على الرجل ؟!!!
سؤال قد يبدو غريبا ولكن لا مانع من الاجابة عليه فنقول : لان مائة رجل لا يستطيعون ان يجعلوا امراة واحدة تتعلق بهم اذا لم ترد هي ان تتعلق باحدهم ، لكن امراة واحدة تستطيع ان تجعل مائة رجل يتعلقون بها اذا ارادات .
ولذلك فرض الحجاب على المراة لانها مصدر التاثير على الشباب والرجال .

سمو الاسلام ورفعته وارتقاؤه بالذوقيات :
ولقد كان الجمال عند اليونان والرومان قديما في جسد المراة ، فلو سالت احدهم في ذلك الوقت :
ما اكثر شيء يعجبك في المراة ؟ لقال لك : جسدها .
فجاء الاسلام ليطهر هذه النفوس والقلوب والارواح ، ويرتقي بالاذواق ، ويبين لاتباعه وللبشرية جميعا ان جمال المراة ليس في جسدها في المقام الاول وانما في اخلاقها وسلوكها ومشاعرها .
ولذلك يقولون : ان جمال النفس والاخلاق ، لا يقل اهمية عن جمال الشكل والاذواق ، ان لم يكن اهم منها على الاطلاق .

بعض الايات والاحاديث الدالة على فريضة الحجاب ووجوبه :
وناتي الى الايات الدالة على فرضية الحجاب لاقناع بعض الفتيات بوجوبه :

الدليل الاول :
يقول الله تعالى : يا أيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين .
الجلباب : هو الثوب الذي يغطي الجسد .
وانظري اختي المسلمة الى قول الله تعالى : يا أيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين .
حتى لا تقول احداكن ان هذا الامر او الخطاب خاص بزوجات النبي صلى الله عليه وسلم . كلا ، بل انه عام يدخل فيه جميع نساء المؤمنين . لقوله تعالى في نفس الاية : … ونساء المؤمنين . وهذا يشمل جميع النساء المؤمنات في كل زمان ومكان الى قيام الساعة .
ومعنى قوله تعالى : ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين : أي ان ذلك اولى وافضل ان تكون مرتدية ملابس الحجاب ، حتى اذا راها الناس عرفوا انها متدينة ، فلا يؤذيها احد .
كيف يعرف الناس وخاصة الشباب والرجال ان هذه الفتاة متدينة او غير متدينة ؟
طبعا من ملابسها التي تلبسها فكما يقولون : ان الخطاب يُعْرَفُ من عنوانه .
فكذلك الفتاة المتدينة يعرفها الناس من ملابسها ، ويراعيها المجتمع فلا احد يؤذيها .

الدليل الثاني :
يقول سبحانه وتعالى في اية اخرى : وقل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن ويحفظن فروجهن ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها وليضربن بخمرهن على جيوبهن ولا يبدين زينتهن إلا لبعولتهن …
فقوله تعالى : الا ما ظهر منها : اجمع العلماء على انه الوجه والكفين وليس غير ذلك .
والان ايتها الاخت المتبرجة : بالله عليك هل قرأت او سمعت في يوم من الايام عن تفصيل دقيق في أي لباس من الملابس كالتفصيل في لباس المراة وثيابها ؟
الموضوع الوحيد الذي فُصِّل في القران الكريم تفصيلا دقيقا هو ملابس المراة ، لم يفصل القران الكريم في ملابس الرجل ، فلم يقل ان الرجل لا بد ان يلبس كذا وكذا من الثياب ، ولم يفصل في ملابس الاحرام ولا في ملابس الصلاة … وانما فصل في ملابس المراة لماذا ؟ لاهميته الكبيرة وخطورته العظيمة .
وقوله تعالى : ولا يبدين زينتهن : هذا نهي عن اظهار الزينة وامر من الله تعالى باخفائها عن اعين الناس ، فهل هناك دليل اكبر من ذلك ؟
من منكن تجرؤ بعد هذه الاية ان تقول : ان الحجاب ليس فريضة ؟ او تقول : ان الايات التي نزلت فيه خاصة بزوجات الرسول صلى الله عليه وسلم .
ان الكلام والخطاب في هذه الايات واضح حيث يقول تعالى : وقل للمؤمنات ... الست انت اختي الفاضلة من المؤمنات ؟
وتختم هذه الاية بقول الله تعالى : وتوبوا إلى الله جميعا أيها المؤمنون لعلكم تفلحون .

الدليل الثالث :
يقول سبحانه في اية ثالثة : ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى .
ما معنى التبرج ؟
التبرج هو : ان تظهر المراة مفاتنها ومحاسنها .
وما المقصود بتبرج الجاهلية الاولى ؟ هل تعلمون ما هو التبرج الذي كان موجودا عند نساء العرب في الجاهلية ، هل كانت النساء تلبس ما يعرف الان بالميني جيب او الميكرو جيب او البودي او التيشرت او الاستريتش ... ؟
كلا ابدا ، لم يكن عندهن شيء من ذلك اطلاقا ، بل كانت النساء تلبس ملابس طويلة ، ولكن كانت المراة تظهر رقبتها وجزء من صدرها مع بعض شعرها . فقط ليس اكثر من ذلك .
ومع ذلك نهى الله تعالى المؤمنات ان يفعلن مثلهن فقال سبحانه : ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى .
فبالله عليكن ايتها الفتيات : ماذا نسمي التبرج الحاصل الان في مجتمعاتنا العربية والاسلامية ؟؟؟
وللاسف ان بعض الفتيات المحجبات ( هداهن الله ) تتبرج تبرج الجاهلية الاولى الان وهي محجبة ، كيف ذلك ؟؟؟
تلبس ملابس طويلة وتغطي نصف شعر راسها فقط وليس كله وتظهر رقبتها وجزء من صدرها .

الدليل الرابع :
يقول صلى الله عليه وسلم : خير نسائكم الودود الولود المواسية -أي تواسي وتعامل زوجها بحنان- اذا اتقين الله ، وشر نسائكم المتبرجات المتخيلات . أي التي تمشي بعجب وخيلاء وكبر .
فالنبي صلى الله عليه وسلم قد وصف الفتاة المتبرجة بانها من شر النساء فهل ترضى عاقلة منكن بذلك ؟؟؟

الدليل الخامس :
يقول صلى الله عليه وسلم : صنفان يدخلون النار لم ارهما : قوم معهم اسياط كاذناب البقر يضربون بها الناس ، ونساء كاسيات عاريات ، مائلات مميلات ، رؤوسهن كاسنمة البخت المائلة ، لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها وان ريحها لتوجد من مسيرة كذا وكذا … او كما ورد عنه صلى الله عليه وسلم .
وورد عنه صلى الله عليه وسلم في حديث اخر : ان ريح الجنة لتشم من مسيرة خمسمائة عام .
هذا الحديث من دلائل ومعجزات نبوته صلى الله عليه وسلم لانه لم توجد في زمانه المراة الكاسية العارية وانما وجدت في زماننا هذا ، فكيف عرف الرسول صلى الله عليه وسلم ذلك الا عن طريق الوحي .
ومعنى : مائلات : أي عن الحق . ومميلات : أي تصرف غيرها من البنات عن الحق .
بالله عليك اختي المسلمة الا تخافين على نفسك من هذا الحديث ؟
وانتم ايها الازواج والاخوة والاباء الستم خائفون على زوجاتكم واخواتكم وبناتكم من هذا الحديث ؟.

هل تعلمون ايها الشباب وايتها الفتيات ان النبي صلى الله عليه وسلم قام بغزوة كاملة لاجل امراة مسلمة واحدة انكشفت عورتها وتعرت ؟
هذه الغزوة هي غزوة بنو قينقاع ، يهود بنو قينقاع كانوا يعيشون في المدينة وكان عندهم سوق وفي يوم دخلت امرأة من الصحابيات تشتري شيئا من السوق ، فجاء واحد من اليهود الخبثاء – والمراة جالسة- فربط طرف ثوبها في راسها حتى اذا قامت ارتفع الثوب معها حين تقوم فتنكشف فحدث ذلك ، فضحك منها اليهود فقام واحد من اصحاب النبي صلى الله عليه وسلم وكان عنده مروءة فقتل ذلك اليهودي ، فقام اليهود فقتلوا هذا الصحابي فخرج الرسول صلى الله عليه وسلم في جيش حاصر يهود بنو قينقاع وطردهم من المدينة .
لماذا ؟ لاجل امراة مسلمة واحدة انكشفت عورتها .

بالله عليكم بعد هذا المجهود الكبير الذي بذله النبي صلى الله عليه وسلم وصحابته الكرام في سبيل تبليغنا هذا الدين وتوصيله الينا بعد هذا كله بالله عليكم هل هذا ما يستحقه النبي صلى الله عليه وسلم منا اليوم ؟
تبرج وسفور واختلاط …
بالله عليكم ، انظروا الى غيرة النبي صلى الله عليه وسلم على امته شبابا وفتيات ، رجالا ونساء ؟ ثم انظروا الى بعض الاخوات المتبرجات اليوم وهي لا تغار على نفسها .
بالله عليكم لو ان النبي صلى الله عليه وسلم وصحابته الكرام جاءوا الينا الان ورأوا حياتنا هكذا ماذا سيفعلون بنا وماذا سيقولون لنا ، ونحن ماذا سنقول لهم يوم القيامة ؟

الامام احمد بن حنبل رحمه الله تعالى كان ذات يوم ماشيا في الطريق وكانت تمشي امامه امراة محجبة لا يظهر منها شيء ، فجاءت بعض الريح فاطارت ثوبها من على قدمها فانكشف كعب المراة فقط ، ليس اكثر من ذلك ، فماذا فعل الامام احمد وماذا قال ؟
امسك ثوبه وغطى به راسه وقال : هذا زمان فتن . لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم .
بالله عليكم تخيلوا معي لو ان الامام احمد رحمه الله تعالى موجود اليوم في هذا الزمان وراى بعض البنات المتبرجات ماذا سيقول عنهن ؟


وصلى الله على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم اجمعين ...
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
avatar
على خطى الحبيب
مساعد مدير

ذكر عدد الرسائل : 225
العمر : 47
البلد :
الوسام الاول :
الوسام الثانى :
تاريخ التسجيل : 12/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الـــــــــــــحـــــــــــجــــــــاب

مُساهمة من طرف على خطى الحبيب في السبت 14 يونيو 2008, 6:22 am

متى دخل نور الايمان الى قلبك؟؟؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ومغفرته

متى دخل نور الايمان الى قلوبنا

بالنسبة لى

حدث معى برساله من الله .

انا لم اصلى او التزم بالصلاة حتى سن 16 سنه
ونمت ليله ورأيت فيها ابشع مارأت عينى
عشت ساعه من ساعات يوم الحساب
سمعت الصراخ من هول المنظر ............. والبكاء على ما فات ...... وسمعت صوت المؤذن يقول الله اكبر الله اكبر.
خفت وارتعشت
قلت لأختى : انا لازم اصلى.
ردت على امى وقالت : ماخلاص اللى عايز يعبد ربنا كان صلى من زمان.
توضأت ووقفت فى الشرفه . احاول ان ارى ما يحدث.
كان القمر كقطعت الزبده يسيح فى السماء السوداء الخالية من النجوم
الضوء يذهب حتى كاد ان يختفى
........الآذان فى أذنى ممزوج ببكاء ونحيب المؤذن
وقفت على سجادة الصلاة ..........
ولم استطع ان اقول الله اكبر..........
عجزت عن التركيز والكلام والتفكير..........
لم ارى فى عينى غير الدموع ومنظر الخلق وهم يهرولون ويهربون .... ولكن الى اين .........لا يعرفون .
بكيت وبكيت وبكيت ........
حتى استيقظت على رجفه من جسدى وباء شديد
بعدها لم اغفل وانا على قضاء ركعة
واسمع حى على الصلاة كأنها تقال لى انا فقط
الحمد لله
الحمد لله
الحمد لله
لم يتركنى هكذا .......بعدها سبحان الله تفتحت امامى الابواب المغلقه .....

اطلب منكم ان تكتبوا وتقصوا علينا كيف ومتى دخل نور الايمان الى قلوبكم
لعل ننفع بها احد

اللهم استرنا فوق الأرض وتحت الأرض ويوم العرض عليك
اللهم ثبتنا على دينك .................وارزقنا الشهادة
وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليم مباركا فيه
avatar
على خطى الحبيب
مساعد مدير

ذكر عدد الرسائل : 225
العمر : 47
البلد :
الوسام الاول :
الوسام الثانى :
تاريخ التسجيل : 12/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الـــــــــــــحـــــــــــجــــــــاب

مُساهمة من طرف على خطى الحبيب في السبت 14 يونيو 2008, 6:28 am

نعم ..... هذا هو الحب الحقيقى
الحب الحقيقى




اخوتى فى الله
ماذا يعنى أننا متحابان فى الله ؟؟
ثعلم يارعاك الله ان
للحب أنواع كثيرة و سأتكلم فقط عن أرقى أنواع الحب و هو حب الله و الحب فى الله

أولاً : حب الله عز وجل

تجد أن معظم أوامر الله عز وجل يربطها الله بحبه للمتقين والمحسنين والصابرين ... و النواهى بعدم حبه للكافرين و المعتدين و الظالمين والمسرفين...

فى الأية الأولى تجد أن حب الله دليل الإيمان لكن حب غيره مثل حبه دليل الظلم والشرك

َومِنَ النَّاسِ مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ اللّهِ أَندَاداً يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللّهِ وَالَّذِينَ آمَنُواْ أَشَدُّ حُبّاً لِّلّهِ وَلَوْ يَرَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ إِذْ يَرَوْنَ الْعَذَابَ أَنَّ الْقُوَّةَ لِلّهِ جَمِيعاً وَأَنَّ اللّهَ شَدِيدُ الْعَذَابِ
[البقرة : 165]


و اقرأ أيضاً هذه الآيات الكريمات (أمثلة و ليست حصراً ) :

- وَأَنفِقُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ وَلاَ تُلْقُواْ بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ وَأَحْسِنُوَاْ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ [البقرة : 195]

- الَّذِينَ يُنفِقُونَ فِي السَّرَّاء وَالضَّرَّاء وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ [آل عمران : 134]

- بَلَى مَنْ أَوْفَى بِعَهْدِهِ وَاتَّقَى فَإِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُتَّقِينَ [آل عمران : 76]

- َوكَأَيِّن مِّن نَّبِيٍّ قَاتَلَ مَعَهُ رِبِّيُّونَ كَثِيرٌ فَمَا وَهَنُواْ لِمَا أَصَابَهُمْ فِي سَبِيلِ اللّهِ وَمَا ضَعُفُواْ وَمَا اسْتَكَانُواْ وَاللّهُ يُحِبُّ الصَّابِرِينَ [آل عمران : 146]

- فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللّهِ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ [آل عمران : 159]

- إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ [البقرة : 222]

- وَقَاتِلُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَكُمْ وَلاَ تَعْتَدُواْ إِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبِّ الْمُعْتَدِينَ [البقرة : 190]

- وَاللّهُ لاَ يُحِبُّ كُلَّ كَفَّارٍ أَثِيمٍ [البقرة : 276]

- َولاَ تُسْرِفُواْ إِنَّهُ لاَ يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ [الأنعام : 141]

- إِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبُّ الخَائِنِينَ [الأنفال : 58]


و إذا أردت أن يحبك الله فاتبع رسوله صلى الله عليه و سلم

- قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ [آل عمران : 31]

و من يتولى عن طاعة الله والرسول فلا يطمع فى حب الله :

- قُلْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَالرَّسُولَ فإِن تَوَلَّوْاْ فَإِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبُّ الْكَافِرِينَ [آل عمران : 32]


ثانياً : الحب فى الله

ماذا يعنى أننا متحابان فى الله ؟؟

- أن بدعو كل منا للآخر دائماً بكل الخير فى الدنيا والآخرة وأفضل الدعاء ما كان بظهر الغيب أى لا يعلمه إلا الله

- الحرص الدائم على طاعة الله عز وجل فى كل وقت و طبعاً عندما نلتقى

- الأمر بالمعروف و النهى عن المنكر وأن نتواصى بالحق والصبر

- الصدق فى النصيحة إبتغاء مرضاة الله

- أن لا يخذل بعضنا بعضاً

- أن يحفظ كل منا الآخر فى غيابه و حضوره


ماذا ينتظر المتحابين فى الله ؟

- الأَخِلآء يَوْمَئِذٍ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ إِلاَّ الْمُتَّقِينَ [الزخرف : 67]

- وَالْعَصْرِ (1) إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ (2) إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَتَوَاصَوْا بِالْحَقِّ وَتَوَاصَوْا بِالصَّبْرِ (3) [ سورة العصر ]

- يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ مَن يَرْتَدَّ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللّهِ وَلاَ يَخَافُونَ لَوْمَةَ لآئِمٍ ذَلِكَ فَضْلُ اللّهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاءُ وَاللّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ [المائدة : 54]


- و فى حديث رسول الله صلى الله عليه و سلم عن السبعة الذين يظلهم الله بظله يوم لا ظل إلا ظله منهم " رجلان تحابا فى الله إجتمعا عليه و تفرقا عليه " أى دائماً يوصى بعضهم بعضاً بطاعة الله عز وجل من بداية لقائهم حتى نهايته

- و فى حديث آخر له صلى الله عليه و سلم " لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه "

- و فى حديث ثالث " المؤمن مرآة أخيه " أى أن المؤمن صادق فى نصيحته لأخيه المؤمن كما تكشف المرآة حقيقة الإنسان لنفسه

- و توجد أحاديث أخرى تبين أن المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يخذله و مَن كان فى حاجة أخيه كان الله فى حاجته وأن المسلمين فى توادهم و تراحمهم و تعاطفهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الأعضاء بالسهر و الحمى

لذلك أخى الكريم وحبيبى فى الله .. توجد واجبات على المحب فى الله و ليست المسألة عاطفة وحسب
avatar
على خطى الحبيب
مساعد مدير

ذكر عدد الرسائل : 225
العمر : 47
البلد :
الوسام الاول :
الوسام الثانى :
تاريخ التسجيل : 12/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الـــــــــــــحـــــــــــجــــــــاب

مُساهمة من طرف على خطى الحبيب في السبت 14 يونيو 2008, 6:32 am

كلمة وماآروعها من كلمة
إلى كل من ثقل عليه الهم والغم والحزن

فقد حبيبا أو رفيق درب أو صديق

ابتلى في نفسه أو في ماله أو في ولده أو في زوجه أو في أي قريب أو حبيب له.

إلى كل الذى ضاقت عليه الأرض برحابها إلى أن ضاقت عليه نفسه

إلى كل الذى قصد كل باب وأغلقت دونه الأبواب

إلى كل الذى تشعبت به الطرق .. وتقطعت به السبل

هيا ها قد حان وقتها.... هيا ها قد احتجت لها

هيا لنجربها...هيا لننطق ... انطقيها أخيتي

انطقها بقلبك قبل أن ينطقها لسانك

انطقها بدمع عينيك..قبل أن تنطقها شفتيك

انطقها بكل جوارحك ,,,, قلهـــا




يـــــــــــــــــآ‘رب

كلمة غير كل الكلمات

يـــــــــــــــــــــــآ‘رب

عبارة أبلغ من كل العـبـارات

يــــــــــــــــــــآ‘رب

يعرف معناها كل ضعيف لم يجد من يأخذ بحقه
قالها وعينه تذرف الدمعات




يعرف معناها:

كل مظلوم ..استنصر كل من حوله فلم ينصروه

قالها وقلبه قد امتلأ بالعبرات

كل ذي حاجة.. طرق الأبواب وأوصد دونه كل باب

كل مريض عجز عنه الأطباء وطال عليه البلاء حتى يأس منه كل من حوله...

فتفيض الروح بالكلمة فتخرج من النفس إلى القلب ثم تسري في كل ذرة من كيان الجسد

حتى تصل إلى الفم وتنطلق من اللسان لتزلزل الأركان

وتتحرر من العين الدمعات...راجية واثقة .

فتغير قوانين الحياة.




فيشفى المريض ... الذى خانه الدواء عن الشفاء... وعجز عنه علم الأطباء

ويقوى الضعيف... وينتصر المظلوم.. ويعز من كان ذليلا

ويغنى من كان فقيرا..ويشفى من كان مريضا...

وينال ذي الحاجة حاجته بعدما علم أي الأبواب أحق بالطرق



وكيف لا ؟؟؟

وهو القائل: ( وإذا سألك عبادى عنى فإنى قريب أجيب دعوةالداعي )

وهو القائل: ( وقال ربكم ادعونى أستجب لكم )

فلما نرجو غيره...ونطرق باب سواه ؟؟؟

فالأمر له من قبل ومن بعد وإليه ترجع عاقبة الأمور

أيها العاصي ... أنب وقل يــآرب

أيها المبتلى ... احتسب وقل يــارب

أيها الضعيف... اصبر وقل يــا رب

أيها المؤمن.. إخوتي هلموا قولوا يــارب

يــآرب .. يــآرب .. يــآرب .. يــآرب .. يــآرب



يا رب .. يــا رب .. أنت أعلم بالحال

وأنت أرحم الراحمين
avatar
على خطى الحبيب
مساعد مدير

ذكر عدد الرسائل : 225
العمر : 47
البلد :
الوسام الاول :
الوسام الثانى :
تاريخ التسجيل : 12/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الـــــــــــــحـــــــــــجــــــــاب

مُساهمة من طرف على خطى الحبيب في السبت 14 يونيو 2008, 6:36 am

بحبك يارب ( سلسلة جامدة موووت ) يلا نبدأ ...
(( هام جدا : هذا الموضوع غير منقول ولا مقتبس ولا مشفوف ولا منسوخ ولا أي حاجة ... وبالتالى رجاء من كل اللى يدخل الموضوع انه على الأقل ينقله فى 20 منتدى ... و 10 جروبات ... و 3 مواقع ... ده طبعا على الأقل ... وفي ذلك فليتنافس المتنافسون ))

مع كل دفقة دم ... مع كل نبضة قلب ... مع كل خطوة وهمسه ... مع كل عبرة تقطر ... وكل نفس يخرج ... في ليل المحبين ... و أسحار المستغفرين ... ينطق القلب قبل اللسان ... بحبك يارب ....

مع شوق السابقين .... ودعاء المضطرين ... و ظمأ الصائمين ... و نصب القائمين ... مع كل قطرة دم سالت في سبيل الله ... يمتلئ الكيان بحبك يارب ...

هتسالوني ... لماذا أحبه ؟؟؟

وأجيب ... وكيف لا أحبه ؟؟؟ ....

عندما تعجز اليد عن الكتابة ... والقلب عن الاحتمال ... والعين عن كف الدموع ... واللسان عن عدم الذكر ... عندها اعلم انه حب الله في قلبك ....

أحبه لأنه رحيم ... أحبه لأنه ودود .... أحبه لأنه قيوم ... أحبه لأنه ربي ....

فى هذه السلسة التى لن تكتب بالحروف ولكن بالمشاعر ... اكتبها اليكم لا لكي تقرأها أعينكم ... ولكن لتحس بها قلوبكم ... وتنشغل بها عقولكم ... وتجتهد أناملكم فى المساهمة فيها بمشاعركم ... فلست وحدي من سيكتبها ... ولكن ستكون إن شاء الله محاوله منا لكتابة جزء من ما نشعر به من حب لله ... أو مما شعر به غيرنا من حب لله ...

وكما قراتم من العنوان هذه هي ((البداية)) ... ونسال الله العون على التمام والاستمرار .... وأن يكتب لهذه السلسة القبول .... وأن يفتح لها القلوب ... وأن يتقبلها منا .. وأن يرضى بها عنا ...

>>>> آية ... من كتاب الله ... كلام ربي ... من سورة النجم ... (( مش هتقدر تمسك قلبك )) (( يرجى من اصحاب الأمراض القلبية أو من اصحاب الاحاسيس المرهفة عدم اكمال الموضوع إلا فى وجود دوا القلب جنبهم أو على الأقل علبه مناديل حجم كبير ))

جمد قلبك واقرأ بس الأول ونتناقش فى الآية بعد شوية :

{الَّذِينَ يَجْتَنِبُونَ كَبَائِرَ الْإِثْمِ وَالْفَوَاحِشَ إِلَّا اللَّمَمَ إِنَّ رَبَّكَ وَاسِعُ الْمَغْفِرَةِ هُوَ أَعْلَمُ بِكُمْ إِذْ أَنشَأَكُم مِّنَ الْأَرْضِ وَإِذْ أَنتُمْ أَجِنَّةٌ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ فَلَا تُزَكُّوا أَنفُسَكُمْ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنِ اتَّقَى }النجم32

هل حد فيكوا عارف الآية اللى قبلها إيه ؟؟

{وَلِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ لِيَجْزِيَ الَّذِينَ أَسَاؤُوا بِمَا عَمِلُوا وَيَجْزِيَ الَّذِينَ أَحْسَنُوا بِالْحُسْنَى }النجم31

يعنى الذين أحسنوا الذين يجتبون كبائر الاثم والفواحش إلا اللمم ...

مش ممكن أفصح فصحاء الأرض يلاقي كلمات فى اى لغة من لغات العالم بعدها إلا ما قاله الله عز وجل
إن ربك واسع المغفرة ...

بحبك يارب ...

وفي الآية بعد كده .... هو أعلم بكم ... تشعر فيها بالحفظ من الله عز وجل ليك ... وبرحمة الله بك ... و وده بك .... من أول ما كنت جنين فى بطن أمك .... يعنى من قبل ما تاخد اول نفس فى حياتك والله يمدك بقوتك - سبحان المقيت -... ورزقك ... ويحفظك ... ويرعاك ...

يعلم عنك كل كبيرة وصغيره فى حياتك .... يعلم ما يحزنك وما يسعدك ... يعلم عنك كل حسنة عملتها وكل حرف قرآن قرأته وكل درس علم روحتله .... وكذلك يعلم عنك كل ذنب اقترفته ... وكل معصيه عملتها ... ومع ذلك ... يبسط يده بالليل والنهار لك لتتوب ... تقدر تقول حاجة غير .... بحبك يارب ....

لا أريد أن أطيل فى أول وقفة ... وإلا فالمشاعر في هذه الآية كثيرة جدا جدا جدا ... وبجد عايزين نبكي لما نقراها ... ونحفظها ونعلقها ... ونعملها خلفيه شاشة ونحطها على الديسك توب ... وخلفية للموبايل ...

القرآن ياجماعة بإذن الله غير حياة الصحابة .. والتابعين والسلف .... لازم نستغل الفرصة ... ونتغير احنا كمان ...

فليتك تحلــو و الحــــياة مريرة *** و ليتك ترضى و الأنام غضاب

[b]وليت الذي بيني و بينك عامر *** و بيني و بين العالمين خراب[/b]

[b]اذا صحّ منـك الودّ[b]فالــكل هيّن *** و كل الذي فوق التراب .. تراب[/b][/b]

[b][b]<<<<<< بحــــــــــــــــــــــــــبك يــــــــــــــــــــــارب >>>>>[/b][/b]
avatar
على خطى الحبيب
مساعد مدير

ذكر عدد الرسائل : 225
العمر : 47
البلد :
الوسام الاول :
الوسام الثانى :
تاريخ التسجيل : 12/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الـــــــــــــحـــــــــــجــــــــاب

مُساهمة من طرف على خطى الحبيب في السبت 14 يونيو 2008, 6:40 am

سلسلة : رسائل إليك .......فهلا أتيت ؟
بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله وآله وصحبه ومن والاه


ثم اما بعد:




فإخوتي في الله


أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله





سلسلة رسائل إليك





لك


أيوة إنت.........






نضع بها النصائح والمواعظ وكلها لله


وأحتاج


أن تقرأها بقلبك


سأضعها بإذن الله بين يديك


كلها


درر من روائع السلف الصالح




زهرة من رياضهم


أقطفها لأضعها أمام عينيك لتنير لك عتمة الدرب


الذي تملأه فتن الشبهات والشهوات


فتكون لك عونا بعد الله جل جلاله


لك





وهذا بدافع خوفي عليك أُخي فأنت مسلم


وإسلامنا يحثنا على ذلك


فها هي يدي أمدها إليك لا لأني أفضل بل لنكون معا


فيد الله مع الجماعة




فعليك بجماعة المسلمين فمن شذ فقد ضل





والله أسأل أن يقينا الفتن ما ظهر منها وما بطن


وأن يلهمنا رشدنا ويقينا شر نفوسنا






وأن يجعلها حجة لنا لا علينا






وماتنساش بإذن الله


إن طريقة الدفع هنا .........


أيوة ماهو لازم تدفع


هو فيه حاجة ببلاش


ماتخافشي ياعم


إنت تفتكر تصلي على حبيبك


بس إوعى تكتبه إنت بس تفتكر تصلي عليه


تمام


بإذن الله





اللهمَّ صلِّ وسلِّم وبارك على النبيّ المصطفى والرسول المجتبى والحبيبِ المرتضى نبيّنا محمّد بن عبد الله، وعلى آله وأصحابه ومن دعا بدعوته واهتدى بهداه، وارض اللهم عن الخلفاء الراشدين: أبي بكر وعمر وعثمان وعلي، وعن سائر أصحابه أجمعين، وعنا معهم بجودك وكرمك يا أكرم الأكرمين. رد: سلسلة : رسائل لله

الزهرة الأولى ::..................

إليك يا ...........

يا أخي المسلم


هل فتشت في نفسك وفي تعاملك مع الآخرين، وفي منصبك ووظيفتك؟
هل نظرت في جدول أعمالك، هل فيه شيء من ظلم الناس والتعدي عليهم؟
هل نظرت في تجارتك وأعمالك التجارية؟ هل فيها شيء من ظلم الآخرين؟


يقول أبو هريرة رضي الله عنه: (إن الحبارى لتموت في وكرها من ظلم الظالم).

فمن الظلم أن تعتدي على مسكين أو فقير أو غريب لا يملك لنفسه ضرّاً ولا نفعًا.
ومن الظلم منع العمال عن حقهم وتأخير أجورهم.
ومن الظلم أكل أموال الناس بغير حق.
ومن الظلم أن تأكل مال اليتيم.
ومن الظلم أيضًا أن تأخذ حق أخيك من مال أبيك، ولا تعطيه شيء.
ومن الظلم عدم رحمة المساكين، وتكليف العمال ما لا يطيقون من الأعمال.
ومن الظلم بخس الناس أشياءهم.
ومن الظلم أيضًا أن تقدم شخصًا في وظيفة ما وهناك أشخاص أكفأ منه وأقدر على العمل وأنفع للمسلمين.
ومن الظلم أيضًا إيذاء الزوجة والأولاد وظلم الأسرة والأقارب.
إلى غير ذلك مما يطول ذكره.


أيها الأخوة


إن غالب مظالم الناس تكون في المال, ولكن ليعلم كل مسلم أنه لا يحل مال امرئٍ مسلمٍ إلا عن طيب نفسه وبرضاه التام، وإن حرمة مال المسلم كحرمة دمه وعرضه، فلا يجوز أخذ ماله حتى ولو كان أخوك الأصغر أو قريبك أو من أعزِّ الناس عليك إلا برضاه.


وكذلك لا يجوز سكنى بيته أو أخذ تجارته وعقاره إلا برضاه.


قال صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم: ((من ظلم قِيْدَ شبر من الأرض طُوِقَه من سبع أرضين)). متفق عليه



أيها المسلمون, إن بعض الناس قد يتوهم أن حكم القاضي له بحق أخيه يبيحه له ويعفيه من مسئوليته، وهذا وهم خاطئ، فإن القاضي بَشَرٌ يخطئ ويصيب، وما دمت تعلم أنك غير محق في استيلائك على ملك غيرك, وجب عليك التخلي عنه والتحلل منه
وهذا رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم يقول للناس: ((إنما أنا بشر، وإنما يأتيني الخصم فلعل بعضهم أن يكون أبلغ من بعض، فأحسب أنه صادقٌ، فأقضي له، فمن قضيت له بحق مسلم، فإنما هي قطعة من نار، فليحملها أو يذرها)).

أما بعد .........

فيا أيها الأخوة المسلمون, لينظر كل واحد منا في أمواله وتجارته وعمله, فإن كان فيه من ظلمٍ تاب إلى الله منه وردَّ الحقوق إلى أهلها, وتحللهم قبل ألا يكون جنيها ولا قرش واحد.

فيا من أكلت مال اليتيم, يا من حق الفقراء والمساكين
يا من أكلت مال إخوانك وظلمتهم
يا من ظلمت هؤلاء العمال وأخرت أجورهم
يا من يؤذي الناس في أبدانهم وأعراضهم وأموالهم

أما تتقي الله قبل أن يباغتك الموت، ويفاجئك الفوت، ولات ساعة مندم؟
أما ترى البلاء يقع عليك؟
أما ترى الأمراض تحيط بك؟
أما ترى البلاء يتعاقب على أبنائك؟

إن الخير يقفل في وجهك، وإن الغش حليفك, وجليس كل هذا يقع بك
ولم تتفطن ولم تعلم أن هناك دعوات تنطلق بالأسحار
فإذا هي تخترق الحجب فتصل إلى باريها وناصرها, فيقول لها: وعزتي وجلالي لأنصرنّك ولو بعد حين.

لا تظنّ أيها الظالم أن الله لا ينتقم منك لهؤلاء المظلومين الذين يصبحون ساخطين عليك
ويبيتون يدعون عليك، ودعوة المظلوم ترتفع فوق الغمام وليس بينها وبين الله حجاب.


[center]وما من يد إلا يد الله فوقهـــا ولا ظالـمٌ إلا سيبلــى بظالــمِ
فلنتق الله
وأسألكم
هانفوق إمتى ؟؟
أقصد
هانتووب إمتى ؟

__________________
إستعد لتنطلق معنا بإذن الله
وإغتنم الفرصة
فإذا فُتِح لك باب خير إياك أن تغلقة
فلعل فرصة تذهب ولا تعود

[/center]
avatar
على خطى الحبيب
مساعد مدير

ذكر عدد الرسائل : 225
العمر : 47
البلد :
الوسام الاول :
الوسام الثانى :
تاريخ التسجيل : 12/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الـــــــــــــحـــــــــــجــــــــاب

مُساهمة من طرف على خطى الحبيب في السبت 14 يونيو 2008, 6:43 am

الزهرة الثانية



الحمد لله حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه كما يحب ربنا ويرضى، وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.




أيها الإخوة الفضلاء، إن المنجى من الفتنة والمهرَب من البلاء إلى الله عز وجل، فهو المفرج والمعين والمولى والنصير.




فليس حَلُّ الفتنة بمزيد الغفلة، ولا شفاء البلية بالركض وراء الشهوة
وليس علاج الكرب دوام اللهو واللعب أو التجزع والتسخط

كلا............

إن المرَدّ والمنجي إلى الباري تبارك وتعالى، فهو نصير عباده ومولى صالحيهم ومجيب دعواتهم ومفرج همومهم وكروبهم، فهو ثقة كل مؤمن، ورجاء كل مصلٍ وقانت، أَمَّن يُجِيبُ المُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ [النمل: 61].


فالله تعالى ـ يا مسكين ـ يجيب دعاءك ويفرج همك وينفّس كربك ويرفع معصيتك ويقضي حاجتك، وإنك به لموصول إذا ذكرته وعبدته وفوضت الأمر إليه، وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مِنْ أَمْرِهِ يُسْرًا [الطلاق: 4].



تخيل، ينقلب الحزن إلى سرور، والعسر إلى يسر، وتزول المحنة إلى منحة، ويصير الضعف قوة والسقم صحة وعافية، كل ذلك بفضل الإيمان ودوام الذكر والابتهال للواحد الديان.



قال شيخنا وأستاذنا شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله: "الصبر الجميل هو الذي لا شكوى فيه ولا معه".

وذكروا عن الأحنف بن قيس رحمه الله الحكيم والحليم المشهور قوله: إن عينه ذهبت من أربعين سنة فما شكوتها إلى أحد.




فأين الذي يشكو للناس ولا يشكو لخالقه
ويعالج البلاء بلهو وهناء
أو يدفعه بسخط واعتراض، غافلاً عن مقام الصبر والتسليم لله تعالى؟!
قال تعالى: وَلَمَن صَبَرَ وَغَفَرَ إِنَّ ذَلِكَ لَمِنْ عَزْمِ الأُمُورِ [الشورى: 43].


وكان الإمام أحمد يئن في مرضه، فحدثوه عن طاووس أن أنين المريض شكوى، فما أنَّ حتى مات رحمه الله.



وفي الصحيح عن رسولنا صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم قال: ((وما أعطي أحد عطاء خيرًا وأوسعَ من الصبر)).



فأول خطوة لممتحنٍ الرضا، ثم الصبر، ثم التسليم، ثم الفرار إلى الله تعالى.

وقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه: (أفضل عيش أدركناه بالصبر، ولو أن الصبر كان من الرجال كان كريمًا).



فمفتاح الفرج من البلاء والكرب هو الصبر، وعنوان الرضا حمد لله تعالى، وطيب العيش الفزع إلى الله ودوام ذكره وعبادته، إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُم بِغَيْرِ حِسَابٍ [الزمر: 10].



قال ابن عباس لعطاء رضي الله عنهما: ألا أريك امرأة من أهل الجنة؟! هذه المرأة السوداء أتت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقالت له: يا رسول الله، إني أُصرَع، فادع الله لي، فقال: ((إنْ شئتِ صبرتِ ولك الجنة، وإن شئتِ دعوت الله أن يعافيكِ))، فقالت: أصبر، ثم قالت: يا رسول الله، إني أتكشف، فادع الله لي أن لا أتكشف، فدعا لها. فهذه امرأة صبرت واحتسبت فطريقها الجنة، وما أزكى عقلها! وما أصبرها!



ففروا ـ عِباد اللهِ ـ إلى الله، واعلموا أنكم في دار النكد والبلاء، وما صفت لأحد، وما دامت لشريف ولا كبير، وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا المُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ [النور: 82].




اللهم أعِزَّنا بطاعتك ولا تذلنا بمعصيتك إنك بكل جميل كفيل وأنت حسبنا ونعم الوكيل

وإنتظرونا بإذن الله....................__________________
إستعد لتنطلق معنا بإذن الله
وإغتنم الفرصة
فإذا فُتِح لك باب خير إياك أن تغلقة
فلعل فرصة تذهب ولا تعود
وإنتظرنا إن شاء الله
avatar
على خطى الحبيب
مساعد مدير

ذكر عدد الرسائل : 225
العمر : 47
البلد :
الوسام الاول :
الوسام الثانى :
تاريخ التسجيل : 12/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الـــــــــــــحـــــــــــجــــــــاب

مُساهمة من طرف على خطى الحبيب في السبت 14 يونيو 2008, 6:47 am

سلسلة : رسائل لله
الزهرة الرابعة ................


زهرة نوجه بها أسئلة لكل صاحب بدعة.......................
نقول لكل من يدعو إلى أمر لم يشرعه الله عز وجل ولا رسوله صلى الله عليه وسلم، ولا فعله أبو بكر وعمر وعثمان وعلي رضي الله عنهم أجمعين ولا بقية الصحابة ولا آل البيت ، ولا أمهات المؤمنين رضي الله عنهم أجمعين، ولا الأئمة الأربعة، وفيهم الإمام الشافعي، ولا غيرهم من العلماء المحدثين كالبخاري ومسلم والنسائي والترمذي وأبي داود والدارمي واسحاق وابن المبارك رحمهم الله وغيرهم الكثير، نقول لهذا الداعي إلى تلك البدعة: هل هؤلاء كلهم علموا ما تدعو الناس إليه أم لم يعلموه؟ فإن قال لا: لم يعلموه، نقول سبحان الله كيف علمت أمراً خفي على النبي صلى الله عليه وسلم وآل بيته وصحابته والأئمة والمحدثين، هل أنت أهدى من أولئك؟!!
وإن قال: نعم علموه ..
نقول له هل علموه؟ فتركـوه، ولم يدعــوا الناس إليه؟ وسكتوا عنه ولم يفعلوه؟ فإن قال: نعم .. (ولا أظنه إلا أنه يقول: نعم، لأنه لو قال: بل علموه وفعلوه وأمروا به فإننا سنسأله عن إثبات ذلك .. ودون ذلك خرط القتاد، فلا يوجد قول: – ولو- ضعيف عن فعل هذه البدع في القرون الثلاثة الأولى وحتى منتصف القرن الرابع الهجري.
عندها نقول له: يسعنا ما وسع القوم، فما تركوه نتركه، وما فعلوه نفعله، أما أنتم يا دعاة الضلالة، فإنكم ستفعلون ما تركوه، إنكم تتشبثون بأمور لم يأمر بها النبي صلى الله عليه وسلم، ولم يفعلها، ولم تذكر عن الخلفاء الراشدين ولا الأئمة المهديين.

اللهم إجعلنا من المتًبِعين لا من المبتدعين يارب إنك بكل جميل كفيل وأنت حسبنا ونعم الوكيل

__________________
إستعد لتنطلق معنا بإذن الله
وإغتنم الفرصة
فإذا فُتِح لك باب خير إياك أن تغلقة
فلعل فرصة تذهب ولا تعود
avatar
على خطى الحبيب
مساعد مدير

ذكر عدد الرسائل : 225
العمر : 47
البلد :
الوسام الاول :
الوسام الثانى :
تاريخ التسجيل : 12/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الـــــــــــــحـــــــــــجــــــــاب

مُساهمة من طرف على خطى الحبيب في الأربعاء 02 يوليو 2008, 4:08 am

avatar
على خطى الحبيب
مساعد مدير

ذكر عدد الرسائل : 225
العمر : 47
البلد :
الوسام الاول :
الوسام الثانى :
تاريخ التسجيل : 12/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الـــــــــــــحـــــــــــجــــــــاب

مُساهمة من طرف الادارة العامة في الأربعاء 02 يوليو 2008, 11:51 am

nnn

_________________
avatar
الادارة العامة



ذكر عدد الرسائل : 190
العمر : 22
البلد :
الوسام الاول :
الوسام الثانى :
الوسام الثالث :
تاريخ التسجيل : 05/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى